موقع جامع شيخ الإسلام بن تيمية - أركان الحج - شرح التسهيل في الفقه (الجزء الأول)
الصفحة الرئيسة / المكتبة الإلكترونية / الشروح / شرح التسهيل في الفقه (الجزء الأول) لفضيلة الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين
  
 
 شرح التسهيل في الفقه (الجزء الأول)
 كتاب الطهارة
 المياه التي يصح التطهر بها
 باب الآنية
 باب النجاسات
 الأعيان النجسة
 كيفية التطهير من النجاسات
 باب في سنن الفطرة
 فصل في السواك
 جملة من سنن الفطرة
 آداب الاستنجاء وقضاء الحاجة
 باب الوضوء
 نواقض الوضوء
 فروض الوضوء
 سنن الوضوء
 باب المسح على الخفين
 باب الغسل
 موجبات الغسل وسننه
 باب التيمم
 شروط التيمم
 فرائض التيمم
 سنن التيمم
 مبطلات التيمم
 باب الحيض
 فصل في الاستحاضة
 فصل في النفاس
 كتاب الصلاة
 شروط وجوب الصلاة
 مواقيت الصلاة
 باب الأذان والإقامة
 صفة الأذان والإقامة
 ما يسن للمؤذن والمستمع
 باب شروط الصلاة
 من شروط الصلاة ستر العورة
 الصلاة في ثوب الحرير والمغصوب والحش والحمام والمقبرة وعطن الإبل
 الصلاة في الكعبة وعلى ظهرها
 من شروط الصلاة استقبال القبلة
 من شروط الصلاة النية
 باب صفة الصلاة
 آداب المشي إلى الصلاة
 صلاة النافلة إذا أقيمت الصلاة
 تكبيرة الإحرام
 دعاء الاستفتاح
 الاستعاذة والبسملة في الصلاة
 قراءة الفاتحة في الصلاة
 قراءة السورة بعد الفاتحة
 صفة الركوع
 صفة الرفع من الركوع
 صفة السجود
 صفة الجلوس بين السجدتين
 الجلوس للتشهد وما يقول فيه
 ما يقطع الصلاة
 باب أركان الصلاة
 باب سجود السهو
 باب صلاة التطوع
 باب صلاة الجماعة
 أحكام متعلقة بصلاة الجماعة
 ما يسن للإمام في الصلاة
 من تسقط عنهم صلاة الجمعة والجماعة
 باب الإمامة
 من تصح إمامته
 إمامة من عجز عن ركن أو شرط
 بعض الأحكام المتعلقة بالإمامة
 موقف المأمومين من الإمام في الصلاة
 باب صلاة أهل الأعذار
 صلاة المريض
 صلاة المسافر
 الجمع بين الصلاتين
 صلاة الخوف
 صلاة الجمعة
 على من تجب صلاة الجمعة
 شروط صلاة الجمعة وكيفيتها
 سنن صلاة الجمعة
 صلاة العيد
 صلاة الاستسقاء
 صلاة الكسوف والخسوف
 كتاب الجنائز
 ما يسن عند الاحتضار
 غسل وتكفين الميت
 الصلاة على الميت
 حمل الجنازة والسير بها
 كيفية دفن الميت والسنة في اللحد
 التعزية
 زيارة القبور
 كتاب الزكاة
 وجوب الزكاة وشروطها
 محل الزكاة
 الزكاة على الفور
 باب زكاة الإبل
 باب زكاة البقر
 باب زكاة الغنم
 باب زكاة النقدين
 زكاة الحبوب والثمر وزكاة العسل
 باب زكاة العروض
 باب زكاة الفطر
 باب إخراج الزكاة
 كتاب الصيام
 وجوب صوم رمضان
 شروط وجوب الصيام
 سنن وواجبات الصيام
 باب صوم التطوع
 أفضل الأيام في صيام التطوع
 الأيام التي لا يجوز فيها صيام التطوع
 كتاب الاعتكاف
 كتاب الحج والعمرة
 فرضية الحج والعمرة
 مواقيت الحج والعمرة
 باب الإحرام
 باب محظورات الإحرام
 باب الفدية
 فدية المتمتع والقارن
 باب جزاء الصيد
 دخول مكة
 السعي بين الصفا والمروة
 باب صفة الحج
 المبيت بمنى
 باب صفة العمرة
 أركان الحج
 أركان العمرة
 باب الفوات
شرح التسهيل في الفقه (الجزء الأول) - أركان الحج
أركان الحج

أركان الحج

وأركان الحج الوقوف وطواف الزيارة والإحرام والسعي وواجبه الإحرام من الميقات، والوقوف إلى الليل، والمبيت بمزدلفة إلى ما بعد نصف الليل، والمبيت بمنى، والرمي والحلق وطواف الوداع وغير ذلك سنة.


أركان الحج أربعة: الوقوف، وطواف الزيارة، والإحرام، والسعي. حد الوقوف بعرفة أن يقف ولو نصف ساعة من ليل أو نهار من يوم عرفة وليلة النحر.

طواف الزيارة الذي هو طواف الإفاضة تقدم أن أوله نصف ليلة النحر، وأن الأفضل أن يأتي به في يوم النحر، وله أن يؤخره، ولو أخره إلى وقت خروجه وطافه عند الخروج كفاه عن طواف الوداع؛ لأنه صدق عليه أنه آخر عهده بالبيت.

الإحرام نية النسك، لا بد من الإحرام، يعني: الذي هو التجرد واجتناب المحظورات ولبس اللباس الخاص كالإزار والرداء والنعلين.

أما السعي بين الصفا والمروة فالمشهور أنه ركن؛ لقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: « اسعوا؛ فإن الله كتب عليكم السعي »1 لكن ذهب بعض العلماء إلى أنه واجب، وقال بعضهم: إنه سُنّة، وأول من فهم ذلك عروة بن الزبير فإنه لما قرأ الآية: ﴿ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَنْ يَطَّوَّفَ بِهِمَا ﴾2 . يعني: أن الله رفَعَ الجناح، ورفْعُ الجناح إنما يكون عن الشيء المنهي عنه؛ ولذلك قالوا: إنه إذا تركه فلا شيء عليه.

وأنكرت عليه عائشة قالت: لو كان غير واجب لقال فلا جناح عليه ألا يطوف، فلما قال: ﴿ أَنْ يَطَّوَّفَ ﴾2 دل على أنه مشروع، والدليل أن الله تعالى سماهما من شعائر الله: ﴿ إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ ﴾2 وإذا كانت من شعائر الله فلا بد لكل شعائر من عمل.

فلذلك يترجح أنه ركن لا يتم الحج إلا به، ولكن إذا قُدِّر أن إنسانًا تركه تساهلًا أو جهلا أفتي بالقول الثاني أنه من الواجبات، والواجبات تُجبر بدم.

الواجبات سبعة: الإحرام من الميقات، والوقوف بعرفة إلى الليل، والمبيت بمزدلفة إلى ما بعد نصف الليل، والمبيت بمنى "ليالي منى" والرمي، والحلق، وطواف الوداع.

ومنهم من جعل السعي أيضًا من الواجبات فتكون ثمانية، فمن أحرم بعدما تجاوز الميقات لزمه دم كما سبق، ولا ينفعه الرجوع إلى الميقات بعد الإحرام، وأما إذا تجاوز الميقات ثم رجع قبل الإحرام فلا شيء عليه، ومن انصرف من عرفة قبل الغروب فعليه دم، يلزم أن يقف بها حتى تغرب الشمس.

ومن نفر من مزدلفة قبل نصف الليل فعليه دم، ومن لم يبت في منى فعليه دم، يبيت بها ليلة إحدى عشر وليلة اثني عشر وليلة ثلاثة عشر إن لم يتعجل، فإذا ترك المبيت بها فعليه دم، والرمي من تركه أو ترك بعضه فعليه دم، والحلق إذا لم يحلق رأسه كله فعليه دم.

وطواف الوداع من تركه إلا الحائض والنفساء فعليه دم، وأما بقية الأعمال فإنها سنن؛ فالمبيت بمنى ليلة عرفة سنة، وكذلك البقاء بنمرة أول النهار سنة، وهكذا أيضًا المبيت بمزدلفة آخر الليل، هذا أيضًا من السنن.

1 : أحمد (6/421).
2 : سورة البقرة (سورة رقم: 2)؛ آية رقم:158